ما هو سبب نمو استثمارات الباكستانيين في عقارات تركيا 2021

  • تاريخ النشر: 20 Oct 2021
  • تاريخ التحديث: 20 Oct 2021
  • الفئة: عامة
  • مشاهدات: 797

تعمل الحكومة التركية والحكومة الباكستانية بشكل متبادل لتحسين العلاقات بين البلدين بما يخدم مصالح جميع الأطراف. اتفاقية الجنسية المزدوجة بين تركيا وباكستان هي الثمرة المتوقعة لتأكيد نجاح الجهود المبذولة للتقارب يوما بعد يوم ، حيث يلتقي البلدان على استراتيجية واحدة تهدف إلى تعزيز وجودهما في المنطقة ، ويمكن القول إن فحوى اتفاقية الجنسية المزدوجة بين البلدين هو أن الحكومة التركية تسمح للمواطنين الباكستانيين بالاحتفاظ بالجنسية الباكستانية ولا تحتاج إلى التنازل عنها ، وفي نفس الوقت تسمح بالحصول على الجنسية التركية والاستفادة من المزايا والفوائد التي تصاحبها وبالطبع فإن الجواز التركي صاحب قوة كبيرة وبالعكس فوفقًا لهذه الاتفاقية يسمح أيضًا للمواطنين الأتراك بالحصول على الجنسية الباكستانية مع الاحتفاظ بجنسيتهم الأصلية أيضًا.

لوحظ مؤخرًا أن عدد الباكستانيين في تركيا قد ازداد، خاصة أولئك الذين يشترون العقارات في تركيا منهم ويستثمرون في هذا المجال، والجزء الأكبر يفضل عقارات تركيا دون غيرها للحصول على الجنسية التركية عن طريق شراء عقار فيها وبالتالي حمل جواز سفر تركي. قد تكون أفضل طريقة للحصول على مستقبل أفضل، حيث أن نسبة عالية من الحاصلين على الجنسية التركية من خلال شراء العقارات في تركيا هم من باكستان، حيث تركت هذه الفكرة لهم أثرًا إيجابيًا كمجال استثماري واعد.

ترجع العلاقات الدبلوماسية الطيبة بين باكستان وتركيا إلى وجود مجموعة من الخصائص التي تجعل العلاقات بينهما تكاملية، خاصة مع التغيرات الملحوظة التي حدثت في المنطقة العربية مؤخرًا والتغيير الذي جاء من قبل الإدارة الأمريكية في التعامل مع العلاقات مع باكستان.


تسهيلات كثيرة

يُسمح لأي مستثمر أجنبي في تركيا بالتقدم للحصول على الجنسية التركية إذا كان استثماره قد حقق مجموعة من الشروط البسيطة التي تشمل شراء عقار في تركيا أو عدة عقارات، بشرط أن تتجاوز قيمة المبلغ الذي دفعه للحصول عليه. بقيمة 250.000 دولار أمريكي ، ويجب على المستثمر أن يتعهد بعدم بيع هذا العقار الذي قام بشرائه من أجل الحصول على الجنسية التركية عن طريق الاستثمار لمدة 3 سنوات من تاريخ شرائه ، ووفقًا للتعديلات التي تم إجراؤها وفقًا لقانون الجنسية التركية ، سيتمكن المستثمر من التقدم للحصول على الجنسية التركية واتخاذ إجراءات وزارة الداخلية التركية لإكمال دراسة الطلب لمدة 90 يومًا يتم خلالها التحقق من صحة الأوراق الرسمية المقدمة ، والتي يجب أن تكون مصدقة مسبقًا من كاتب العدل أو كاتب العدل سواء في بلد المستثمر الأصلي أو في تركيا ، وجميع الأوراق والمستندات الرسمية المقدمة يجب أن يترجم من قبل مترجم محلف للغة التركية.


أسباب رغبة الباكستانيين في الحصول على الجنسية التركية

تزداد أسباب رغبة الباكستانيين في الحصول على الجنسية التركية بفضل القوة العظمى التي تتمتع بها تركيا بسبب الموقع الجغرافي الاستراتيجي الذي يجعلها في منتصف أهم طرق التجارة في العالم سواء براً أو بحراً. حيث لها موانئ بحرية إستراتيجية على أهم البحار في قارة أوروبا مثل بحر إيجه وبحر مرمرة والبحر الأسود وحتى البحر الأبيض المتوسط ​​مما يجعلها منطقة مثالية للاستثمار التجاري بأشكاله المختلفة، لذلك ينجذب إليه المستثمرون الأجانب بقوة.

بالإضافة إلى حقيقة أن قرب تركيا الجغرافي من باكستان يجعلها خيارًا مفضلًا لدى الباكستانيين لأنها تشترك في العديد من العادات والتقاليد المنتشرة في المجتمع الباكستاني، مما يدفعهم إلى إيجاد خطوة أقرب من المعاناة من الحاجة إلى التكيف بشكل كامل مع مجتمع جديد. بالإضافة إلى حقيقة أن الإسلام هو الدين الرسمي للبلاد، وهو ما يريح غالبية المسلمين الباكستانيين ويزيل أي خوف من التعرض لمعاملة عنصرية.


بالإضافة إلى ما سبق، يفضل الباكستانيون الحصول على الجنسية التركية نتيجة الاستقرار الكبير الذي تتمتع به تركيا، فهي تعتبر دولة آمنة تتمتع باستقرار سياسي وأمني عالٍ، واستطاعت أن تحافظ على استقرارها الداخلي رغم كل الاضطرابات. والأوضاع التي تعيشها دول المنطقة المجاورة لها سواء الدول العربية أو الباكستانية، لذلك يجد الباكستانيون ملاذًا آمنًا من الاضطرابات والأزمات التي تعصف بالبلاد وانعدام الأمن للوضع الأمني ​​، كما هو الحال في بعض الأماكن فيها

ولا تقتصر الأزمات في باكستان على الجانب الأمني ​​فقط، بل تمتد أيضًا إلى الوضع الاقتصادي، وهو غير مستقر بشكل ملحوظ لذا يلجأ المستثمرون إلى شراء العقارات في تركيا للحفاظ على أموالهم بفضل قوة واستقرار الاقتصاد التركي.


في الختام، لا يمكن إنكار أن الجودة والمزايا الكبيرة التي تمتلكها عقارات تركيا هي حافز قوي للغاية يدفع الباكستانيين للاستثمار في العقارات في تركيا، حيث أن أسعار العقارات في تركيا منخفضة بشكل ملحوظ مقارنة بأسعار العقارات المختلفة كالدول الأوروبية على الرغم من أن العقارات في تركيا ليست أقل جودة. بالإضافة إلى حقيقة أن تركيا تضم ​​العديد من الميزات التي تجعل فرصة شراء عقار فيها مرغوبة لتحقيق الأرباح والعوائد المالية والذي يؤدي إلى توافر العديد من الفرص المتنوعة للاستثمار في هذه العقارات من بيع وشراء وتأجير، وبالتالي فهي تعتبر فرصة لا غنى عنها للعديد من المستثمرين الأجانب، وليس فقط للباكستانيين.


نسعى في شركة عقاركم لمرافقة عملائنا في جميع الخطوات المتعلقة بشراء عقار في إسطنبول بشكل خاص و تركيا بشكل عام ، و نحرص دوماً على اختيار الأفضل لهم من بين مجموعة متميزة من العقارات و الشقق في تركيا ، بالإضافة إلى باقة متنوعة من الخدمات:

-الحصول على الاقامة العقارية من خلال شراء عقار في تركيا .

-إدارة الأملاك العقارية.

-الاستشارات القانونية.

-استخراج الاوراق المطلوبة للحصول على الجنسية التركية من خلال الاستثمار العقاري.

نحن جاهزون للإجابة عن جميع استفساراتكم فلا تترددوا بالتواصل معنا عبر الواتس اب

https://api.whatsapp.com/send?phone=00905449257537&text=


مقالات ذات صلة :

كافة المعلومات التي تهمك عن الجنسية التركية 2021-2022

أفضل منطقة للاستثمار العقاري في إسطنبول

شقق للبيع في تركيا 2021-2022

الوثائق الضرورية للحصول على الجواز التركي 2021

ابحث عن اجابات هذه الاسئلة قبل شراء الشقق في تركيا

أرخص الشقق في تركيا 2021

أفضل الأماكن لشراء شقة على البحر في إسطنبول

أسعار العقارات في تركيا2021-2022

شقق رخيصة للبيع في إسطنبول 2021

تعرّف على مميزات الجواز التركي

ما هي شروط الحصول على الجنسية التركية 2021-2022

أين يمكن شراء فلل في تركيا تطل على البحر ؟

أنجح أشكال الاستثمار العقاري في تركيا 2021

أسئلة شائعة حول الجنسية التركية 2021-2022

أنواع الإقامات في تركيا

#akarkom  #الجنسية_التركية  #عقارات_للبيع  

#شقق_للبيع  #شراء-عقار



Turkish Passport

الجنسية التركية بين يديك

استفسر الآن