تعرف على الأسباب المشجعة للكويتيين على الاستثمار العقاري في تركيا

  • تاريخ النشر: 21 سبتمبر 2021
  • تاريخ التحديث: 21 سبتمبر 2021
  • الفئة: عامة
  • مشاهدات: 716

أصبحت تركيا اليوم وجهة لكثير من الناس والمستثمرين على وجه الخصوص ، وشهد قطاع العقارات في تركيا إقبالًا متزايدًا من قبل الأجانب والعرب بفضل النجاحات والأرباح الكبيرة التي حققها. سنسلط الضوء في هذا المقال على أهم الاستثمارات الكويتية داخل الأراضي التركية والأسباب التي شجعتها على دخول مجال العقارات في تركيا.

 تفيد مصادر ان الاستثمارات الكويتية في تركيا تقدر بنحو ملياري دولار. اكثر من 60 بالمئة منها مملوكة لنحو 300 شركة كويتية باستثمارات 1.6 مليار دولار. وأشار إلى أن نحو 400 مليون دولار تمثل استثمارات كويتية في تركيا يملكها أفراد. هذه الاستثمارات متنوعة ولكن معظمها استثمارات عقارية.

 

تملك الكويتيين للعقار في تركيا

بحسب الإحصائيات ، كان الكويتيون من بين أهم الجنسيات العربية التي توجهت للاستثمار العقاري في تركيا ، خاصة بعد إلغاء قانون المعاملة بالمثل الذي أقرته تركيا عام 2012 لأن الحكومة الكويتية لا تسمح للأتراك بشراء عقارات على أراضيها ، ولكن ولم يمنع ذلك الحكومة التركية من السماح للكويتيين بشراء العقارات في تركيا والاستثمار فيها كما يحلو لهم.

وبعد صدور هذا القانون ازداد عدد المستثمرين الكويتيين بشكل كبير وتمكنوا من تحقيق المركز الثالث كأكثر الجاليات العربية شراءا للعقارات ، وبعد ذلك تمكنوا من الوصول إلى المركز الثاني. بشكل عام ، يعتبر الكويتيون من أبرز المجتمعات المستثمرة في المجال العقاري. غالبية المشتريات الفردية للعقارات الكويتية تستند إلى حقوق الملكية ولا تستند إلى المديونية ، معتبرا أن الغرض من الشراء هو الاستهلاك وليس الاستثمار


 أكثر الاستثمارات العقارية تفضيلًا للكويتيين في تركيا

بالنظر إلى عقلية المستثمر الكويتي ، نجد أنه يفضل الذهاب إلى الأمور العملية التي تحقق نجاحًا سريعًا لا مفر منه. لذلك نلاحظ أن الكويتيين يفضلون شراء العقارات التي يمكن استخدامها في الاستثمار وهذا ينطبق على الشقق الفندقية والمطاعم والمقاهي والمنتجعات السياحية وما إلى ذلك. يميلون إلى الاهتمام بشراء العقارات داخل مدينة اسطنبول وبورصة ، والتي تشتهر بأهميتها الاستثمارية.

تحتل العقارات السكنية ، وخاصة الفاخرة منها ، المرتبة الثانية بين اهتمامات المستثمرين الكويتيين ، حيث أنهم مهتمون بشراء الفلل في تركيا ، والمجمعات السكنية ، والمنازل الفاخرة ، وبالتالي يفضلون عقارات اسطنبول وأنطاليا ويالوا.

كما يهتم الكويتيون بشراء الأراضي في تركيا وإقامة مشاريع استثمارية فيها على اختلاف أنواعها ، ولهذا السبب غالبًا ما يتجهون إلى مدينة طرابزون التركية.


 ماهي الأسباب التي تجذب الكويتيين للاستثمار العقاري في تركيا؟

هناك بالتأكيد العديد من العوامل التي ساهمت في جذب المستثمرين الكويتيين للعقارات التركية ، ومن أهمها:

- التسهيلات والتشريعات العديدة التي أقرتها الحكومة التركية والتي تصب في مصلحة المستثمرين الأجانب الذين لا يحملون الجنسية التركية.

- أسعار العقارات في تركيا والتي تعتبر منخفضة عند مقارنتها بأسعار العقارات في الدول الأوروبية المجاورة رغم مميزاتها ومواصفاتها الممتازة.

- ينتشر المناخ المميز والتضاريس الجميلة في جميع أنحاء تركيا ، والتي يفتقدها سكان الخليج عمومًا بسبب الطقس الحار والجاف داخل بلدانهم ، بينما يجدون في تركيا مناخ البحر الأبيض المتوسط ​​اللطيف المناسب للسياحة والعطلات.

- الإقامة العقارية التي يحصل عليها المستثمر الأجنبي عند شراء عقار في تركيا ، مما يسمح له بالسفر إلى تركيا في الوقت الذي يريده دون القلق بشأن الحصول على تأشيرة دخول.

- إمكانية التقدم للحصول على الجنسية التركية من خلال الاستثمار العقاري ، بمبلغ لا يقل عن 250 ألف دولار ، وهو حافز كبير للمستثمرين للتمتع بمزايا الجنسية التركية وجواز السفر التركي الذي يسمح بدخول عدد كبير من الدول دون الحاجة إلى تأشيرة دخول.

- الأهمية الكبيرة التي تحظى بها تركيا كدولة سياحية في الدرجة الأولى ، وهذا ما ساهم في جذب عدد كبير من السياح وبالتالي استعادة الاستثمارات العقارية المختلفة داخل أراضيها.

- التواجد الكبير للجاليات العربية في تركيا التي تشغل جميع مجالات العمل ، وهذا ما يؤمن قوة عاملة مناسبة للاستثمارات الكويتية في المنطقة.

- تخفيضات ضريبية كبيرة في تركيا ، مما يساهم بشكل كبير في جذب المستثمرين للاستفادة من هذه الإعفاءات.

- وجود البنك الكويتي التركي الذي يسهل عمليات تحويل الأموال ومعاملات الدفع العقاري والمعروف بتقديم القروض وحسن التعامل مع العملاء.


 ما هي التوقعات المرتقبة بشأن الاستثمار الكويتي في تركيا؟

على الرغم من التحديات الكبيرة التي شهدها قطاع العقارات في تركيا خلال الفترة الماضية إلا أن ذلك لم يؤثر على الطلب الكويتي على شراء العقارات وهذا يرجع إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة التركية لجذب المستثمرين ومن المتوقع أن ترتفع قيمة الاستثمارات الكويتية في السنوات القادمة.

كما أدى التزام الحكومة التركية تجاه الأجانب باستخراج وثيقة التثمين العقاري إلى انخفاض كبير في قضايا الاحتيال العقاري وساهم في الحفاظ على حقوق المستثمرين الكويتيين وبالتالي شجعهم على الشراء. 

ازدهار الصناعات في الكويت ودخول العديد من الكويتيين سوق الأعمال مؤخرا وقديما ساهم في توفر سيولة ضخمة تساعدهم على التميز بهذا التملك العقاري الواسع. عموما لربما بعد السعي العقاري الاستثماري هذا سيكون من المنطقي بدء شراء عقارات للإقامة. للتمتع بجمال تركيا وبيئتها الودودة النشطة بعد تجربة سوق الاستثمار هناك.


نسعى في شركة عقاركم لمرافقة عملائنا في جميع الخطوات المتعلقة بشراء عقار في إسطنبول بشكل خاص و تركيا بشكل عام ، و نحرص دوماً على اختيار الأفضل لهم من بين مجموعة متميزة من العقارات و الشقق في تركيا ، بالإضافة إلى باقة متنوعة من الخدمات:

-الحصول على الاقامة العقارية من خلال شراء عقار في تركيا .

-إدارة الأملاك العقارية.

-الاستشارات القانونية.

-استخراج الاوراق المطلوبة للحصول على الجنسية التركية من خلال الاستثمار العقاري.

نحن جاهزون للإجابة عن جميع استفساراتكم فلا تترددوا بالتواصل معنا عبر الواتس اب

https://api.whatsapp.com/send?phone=00905449257537&text=


مقالات ذات صلة :

كافة المعلومات التي تهمك عن الجنسية التركية 2021-2022

أفضل منطقة للاستثمار العقاري في إسطنبول

شقق للبيع في تركيا 2021-2022

الوثائق الضرورية للحصول على الجواز التركي 2021

ابحث عن اجابات هذه الاسئلة قبل شراء الشقق في تركيا

أرخص الشقق في تركيا 2021

أفضل الأماكن لشراء شقة على البحر في إسطنبول

أسعار العقارات في تركيا2021-2022

شقق رخيصة للبيع في إسطنبول 2021

تعرّف على مميزات الجواز التركي

ما هي شروط الحصول على الجنسية التركية 2021-2022

أين يمكن شراء فلل في تركيا تطل على البحر ؟

أنجح أشكال الاستثمار العقاري في تركيا 2021

أسئلة شائعة حول الجنسية التركية 2021-2022

أنواع الإقامات في تركيا

#akarkom  #الجنسية_التركية  #عقارات_للبيع  

#شقق_للبيع  #شراء-عقار





انسخ الرابط القصير تم النسخ!

المشاريع المميزة

Turkish Passport

الجنسية التركية بين يديك

استفسر الآن